الفصل الثالث

حل الفصل الرابع عشر أخيراً، كائن يشبهني (الولد الذي عاش مع النعام )

حل الفصل الرابع عشر أخيراً، كائن يشبهني للصف السابع لغة عربية من رواية الولد الذي عاش مع النعام وهي الرواية المقررة للصف السابع الفصل الدراسي الثالث العام الدراسي 2019-2020.

معلومات عن الحل :

  • حلول الجزء الرابع عشر
  • نوع الملف : حلول رواية عربي
  • اسم الرواية : الولد الذي عاش مع النعام
  • الصف : العاشر
  • الفصل الدراسي الثالث 2019-2020
  • الكاتب : مونيكا زاك

حل الفصل الرابع عشر :

أنشطة ما بعد قراءة الفصل كتاب التدريبات

1- لماذا برأيك اصر هدارة على متابعة السير غم ان المكان امامه ينبى بعدم وجود شيء ورغم انه سيبتعد كثيرا عن عائلته .

حبه لمعرفة المجهول وفضول للاستكشاف

2- ما الذي كان يدفعه للسير نحو المجهول 

البحث عن الماء

3- كان لرؤية الجمال تاثير عظيم على هدارة ما الذي مثله هذا المشهد النسبة اليه وكيف كشف له امرا عن ذاته 

جعلته يتذكر الجمال وادرك انه جملا , وان يعرف الجمال من قبل

4- انتابت هدارة مشاعر متبياينة عند رؤيته للراعي وهو يسير ثم عند رؤيته وهو يذبح الناقة ويشرب من لبنها وعلى الرغم من ان الرواي لم يصرح بهذه المشاعر الا اننا نستطيع ان نستنجها اكتب وصفا لهذه المشاعر ووضح ما الادلة من النص التيتؤيد ماتذهب إليه 

الخوف عندما ذبح الراعي الجمل وشرب من لبنه

الدهشة عندما راى كائن يشبهه

5- ضع عبرة خيبة امل عظيمة في جملة مفيدة من إنشائك 

أصبت بخيبة أمل عظيمة عندما لم احصل على المركز الاول

6- لكن حي استيقظ من نومه سالت عنه صور الاحلام كما تسيل المياه في الانهار المفاجئة التي تجري في الصحرءا وضح طريقة غياب الحلم من ذهب هدارة حين استيقظ 

عندما افاق حاول تذكر ماقالته العنزة في الحلم ولم يتذكر والفاصيل بدأ تختفي شيء فشيء

7- اكتب مقارنا بيهذه الصورة للحلم والصورة التي وردت في الفصل التاسع لكن الحلم انسل من ذاكرته واختفى كالافعى اي الصورتين اكثر دلالة وتاثيرا في رايك وضح 

 

كلهما عبارة عن اختفاء الحلم بان يبدا بالتلاشي تدريجيا

ارى صورة الحلم كالافعى اجمل لانه عبرت عن الاختفاء


تحميل حل الاسئلة للدرس


نواتج التعلم :

1. يتعرف المتعلم تقنيات السرد والوصف والحوار .

2. يحلل المتعلم نصًّا نثريا (رواية – قصة قصيرة – مسرحية) إلى عناصره الفنية موضحا فكرته كاتبًا تلخيصًا عنه.

3. يستخدم القواميس الرقمية وموسوعات المفردات، وغيرها من المصادر والمواقع الإلكترونيَّة المناسبة.

تصفح أيضا:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق