الفصل الثالث

حل درس البحث مع التلخيص رواية رحلات عجيبة

مرفق لكم حل درس البحث مع التخليص رواية رحلات عجيبة في البلاد الغريبة لطلاب الصف التاسع الفصل الدراسي الثالث .

معلومات عن الحل

  • نوع الملف: حل درس رواية
  • اسم الرواية : رواية رحلات عجيبة في البلاد الغريبة
  • ترتيب الدرس : الجزء الحادي عشر من الرواية
  • الصف : العاشر 2019-2020
هذه الحلول للاستاذ حامد جمعة هجرس

حل اسئلة الدرس

1. قابلت قمر في رحلة بحثها عن زوجها أحمد المغربي و ابنتها نجمة الصباح أشخاصا مختلفتن. اكتب بجانب اسم كل واحد منهم الطريقة التي ساعدها بها.

  •  البحار أمام المقهی : سأل لها عن السفينة « قاهرة البحار» ودّلها عل القرصان الذي باع الركاب الناجين لتجّار العبيد .
  • صاحب الخان الذي أقامت فيه قمر: تعاطف معها وعرض عليها المال ودبّر لها السفر إلى مصر مع قافلة الحج .
  • التاجر زين الدين : ذهب معها إلى الحبشة لتبحث عن زوجها وابنتها واستأجر ستة رجال لمساع دتها .
  • عنفرة :بحث عن زوجها وابنتها وقابل تاجر العبيد وظل بجوارها إلى أن تعافت .

2. عاشت قمر في هذا الفصل  حالة من الحزن الشديد والصدمة وعدم الرعية في الحياة تتبع الفقرات والحوارات التي تصف ذلك واقرأها مع زملائك .

3. بعد قراءة الفقرات السابقة تحدث عن حالة حزن شدید عشتها بعد تجربة مررت بها، موضحا الأشياء أو الأشخاص، أو الأفكار التي ساعدك في تجاوزها. إذا رغبت في الكتابة عنها

4. لماذا، برأيك، غيرت قمر رأيها في اللحظة الأخيرة، وقررت أن تسافر على السفينة اللؤلؤة

برأي أن لديها أمل في لقاء زوجها وابنتها ، وفي الوقت نفسه هي في رحلة نسيان لحالة الحزن والألم .


تلخيص الجزء الحادي عشر البحث

قمر الآن في طنجة وتبحث عن زوجها وابنتها لكن يخبرها البحارة أن تلك السفينة”قاهرة البحار”التي كانت متجهة للأندلس قبل أشهر قد غرقت،فتساءلت عن الناجين فأخبرها أحد البحارة أنه سيبحث لها عن الامر وبقيت قمر في انتظاره في الخان ليأتي و يخبرها أن القرصان حابس قد انقذ الناجين ولكنه باعهم لتجار عبيد وجهتهم مصر!

كانت قمر غاية في الحزن ولكنها لم تتوقف عن البحث فها هي تتجه لمصر مواصلة رحلة البحث وفي الطريق يحاول النسوة في القافلة التحدث معها ولكنها ترفض بلطف لحزنها ،تلتقي قافلتهم بقافلة أخرى فتبيت القافلتان معا قرب عين الماء في الصحراء تحاول الإنصات لقائدي القافلتين حينما سمعتهما يتحدثان عن قافلة العبيد فعرفت منه أن القافلة غيرت مسيرها متجهة لعدن في اليمن وقبل ذلك سيمرون بالحبشة،

فتسأل قمر ان كان ستجد قافلة للحبشة بعد أن حكت للقائد قصتها فتأثر لذلك لكن لا يملك وسيلة لمساعدتها فيخبرها أن تواصل المسيرة لجزيرة العرب مع الحجاج وهناك تأخذ قافلة لليمن، يسمع أحد التجار اسم أحمد فيقرر المساعدة لأانه يدين لاحمد فقد انقذه مرتين ولكن قائد القافلة يحاول منعهم بحجة أنهم سيسافرون وحدهم ولكنهم لم يسافروا وحدهم فقد رافقهم بعض الرجال بعد ان أعطاهم زين العابدين بعض النقود ،

فرحة قمر لم تكتمل ورحلتها لم تنتهي فقد غادرت قافلة العبيد قبل ثلاثة أيام الحبشة لتذهب لاحقة بها وعند وصولها تجمعها الصدفة بصديقها القديم عبد الله”عنفرة”،لم يتعرف عليها في البداية ولكنها حكت له قصتها فقرر مساعدتها فهو الآن تاجر وله علاقات واسعة وبالفعل وجد لها تاجر العبيد ولكن الصدمة أن أحمد ونجمة ليسوا معه،

لم تفق قمر من صدمتها إلا بعد فترة بعد أن عجز الأطباء عن مساعدتها ورفضها الطعام والكلام وفي هذه الفترة كانت في ضيافة احد أصدقاء عنفرة تعتني بها زوجته كابنتها ،وبعد استعادتها لعافيتها شعرت أنها فقدت كل شئ ولم يبقى لها إلا القرية لترجع لها،فيحاول عنفرة الاستفادة من خبرة قمر في العلاج فيعرض عليها أن تصبح طبيبة سفينته لؤلؤة المتجهة للهند ترفض قمر في البداية لتوافق في اللحظات الأخيرة!


تحميل حل الجزء الحادي عشر


اسئلة تدريبية

ما الموقف الصعب والمحرج الذي تعرضت له قمر عندما ذهبت إلى المقهى؟

عندما نصحها أحد البحارة في المقهى تغادر قائلا لها : لا يصح لسيدة محترمة أن تقف هكذا أمام المقهى .

ما علاقة زين الدين الغافي كبير تجار القيروان بزوج قمر أحمد المغربيّ  ؟

أنقذ زوجها الرجل من الغرق وانتشله من الماء ، ثم ساعده بالمال بعد ما عرف أنه أفلس .

ما المساعدات التي قدمها عنفرة لقمر في البحث عن زوجها ؟

أوصلها إلى تاجر العبيد ، وظل بجوارها إلى أن تعافت .

لماذا قررت قمر العودة إلى فلسطين ؟

لأنه لم يعد لها شيء في أي مكان ، فقررت أن تعود إلى فلسطين وتبقى هناك حتى الموت .

التقت قمر عنفرة نائب القبطان علاء الدين في عدن لماذا أصبح تاجرًا وتخلى عن حرفة القرصنة  ؟

لأنه بعد موت القبطان علاء الدين قرر ترك القرصنة ، وأن يجد عملا مستقرًا ويتخذ له زوجة .

تصفح أيضا:
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق